في ثقافة المرأة.. رشاقتها

أخبار حسناء منذ 9 سنوات و 3 شهور 728
في ثقافة المرأة.. رشاقتها

ظهرت دراسة فرنسيـة حديثة أن هناك علاقة بين الرشاقة والقراءة، حيث تبين أن المرأة القارئة تكون أكثر رشاقة عن غيرها، نظرا لأنها تتجه إلى الكتب وليس إلى الطعام. وأوضحت الدراسة أن 60% من النساء اللاتي يعانيـن من زيادة الوزن والاكتئاب لا يهتممن بالقراءة ولا بالثقافة، بينما البقية المتبقية يهتممن بوزن معتدل لأنهن يدركن أهمية إقامة توازن في حياتهن الشخصيـة، فيتجهـن نحو ممارسة الرياضـة والعمل للتفوق في الحيــاة.
وأكدت الدراسات أن المرأة القارئــة تكون عادة مستقرة في دوافعها ونفسيتها ، معتدلة في غذائها ، تمارس حياتها بصورة طبيعية وواقعية للغاية مستغلة خبراتها وقدراتها، مما يمنحها الثقة والأمان والتوازن المطلوب بين غذاء النفس وغذاء الجسد، بعكس المرأة غير القارئة التي تشبع رغباتها الملحة بالأكل والتفنن في صنع الوجبات بعيدا عن اكتساب القدرات العقلية وما يفيد حياتهـا ومستقبلهــا.
هذا بالإضافـة إلى انه من الطبيعي أن تضع المرأة غير القارئة طاقتها في الطعام لتخفي القلق الموجود بداخلها، من جراء تحملها لمسؤولية رعاية عائلتها، وهذا القلق لا يهدأ إلا إذا أشبعته بالطعام، لكن المرأة المثقفة يكون لديها فضول للقراءة في كل شيء، فتشبع رغبتها من خلال ذلك.
ومن ناحية أخرى يجمع علماء النفس على تحديد بعض الخطوط العريضة لكل امرأة للتعرف إلى فوائد القراءة وكيف تصل بها إلى بر الرشاقة والجمال وسط أسرتها:-
- تذكري دائما أن الشبع الفكري يفوق بدرجات شبع الطعام، فالقراءة علاج للتوتر والقلق أو أي مرحلة اكتئاب يمر بها الإنسـان.
- القراءة تشعرك بالأمان النفسي والصحي للذات، كما تشعرك أيضا بالقدرة على العطاء والعمل والإنتـاج.
- خطأ كبير أن تجددي دوافعك وتشبعيها أو تستحوذي على زوجك عن طريق التحسين والتفنن في ألوان الغذاء وحده.
- ليس شرطا أن تكون القارئة أو المثقفة حاملة لشهادة عليا، بل هي من تعمل على زيادة قدراتها العقليـة وتنمية دوافعها وزيادة اكتسابها للخبرات بالقراءة الكثيرة والمتنوعـة.
- عالم القراءة يبعدك عن العنف والهواجس التي تنتابك تجاه زوجك أو أفراد أسرتك.
- لا تحصري قراءتك في المشاكل أو المتوارث أو جرائم الشك والغيرة، حتى لا تتعايشي مع ما تقرئين فتكتئبي وربما شعرتِ بالشك أو الظلم.
- بالقراءة تشعريـن بالرقي والجمال، لذلك فأنتِ تسبحين وترحلين بخيالك وفكركِ إلى عوالم أخرى جديدة وجميلة، تريح نفسك وأعصابك.
- بالقراءة تمتلكين إدراكا أوسع لكل ملذات الحياة ومشاكلها.
- لا مانع من القراءة في فرع تفضلينه تتعلمين منه أشياء جديدة، فتجلسين وتتكلميـن وهذا يمدك بالثقة والفخر.
- لن تشعري مع القراءة بالملل مع زوجك، سوف تكلمينه في مواضيع أخرى جديدة، جميلة تجعلك أو تضعك في صورة أكثر أهمية وجاذبيــة له.

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -