7 ملايين تعليق على شائعة مقتل (الناشطة العارية) علياء المهدي

أخبار حسناء منذ 4 سنوات و 8 شهور 1575
7 ملايين تعليق على شائعة مقتل (الناشطة العارية) علياء المهدي

 
قالت صحيفة “الرأي” الكويتية، إن مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” و “تويتر” كتبوا أكثر من سبعة ملايين تعليق على شائعة مقتل الناشطة السياسية المصرية علياء المهدي، والتي تعيش خارج مصر، عقب انضمامها لمجموعة “فيمن” التي تتخذ من العري وسيلة احتجاج.
 
وقالت الصحيفة: انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي في الساعات الأخيرة صور للناشطة السياسية المصرية علياء المهدي، وهي ملقاة في الشارع وملطخة بالدماء ليعلن من نشر هذه الصور عن مقتلها في ظروف غامضة.
 
وأضافت الصحيفة: الغريب في الأمر أن الصفحة الرسمية الخاصة بعلياء على موقعي التواصل الاجتماعي “فيس بوك” و “تويتر” لم تنف الخبر، أو تتعامل معه بأي صورة، ما أدى إلى سيل من التعليقات على الصورة، والتي بعدت كل البعد عن التعاطف أو الإيجاز بالرحمة عليها، بل جاءت التعليقات التي وصلت إلى أكثر من 7 ملايين، لتؤكد أنها النهاية الحتمية لما فعلته في دنياها.
 
وكان من بين التعليقات لزوار “فيس بوك”: “أنتي من بادرتي بنهايتك المأسوية – جثة ملقاة في الشارع – كنت في حياتك جسدا متعفناً – الرائحة الطيبة تسبق صاحبها إلى القبر، أما أنت فلم تسبقك سوى أعمالك الفاضحة – فهمت الحرية خطأ فموتك حلال”.
 

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -