كيف تحافظين على نظافة المنطقة الحساسة؟

الصحة والرشاقة منذ 4 سنوات و 0 شهور 1441
كيف تحافظين على نظافة المنطقة الحساسة؟

كل امرأة عاداتها الخاصة للاهتمام بنظافتها الحميمة. فمنهن مَن تحرص شديد الحرص على نظافتها، ومنهن مَن لا تبالغ في المسألة، ومنهن مَن لا تنتبه لها إلا بعد التعرض للمشاكل. فمَن على حق؟ إليكم رأي طبيب صحة جنسية وتوليد.
 
هل يفضّل أن تستخدم المرأة صابون الاستحمام السائل لنظافة المناطق الحميمة؟
 
ليس صابون الاستحمام السائل “مخصصاً” للمناطق الحميمة، لأنه يؤدي إلى جفافها، ولكن في حال غياب المشاكل المعينة وفي حال كانت المنطقة رطبة كفاية فلا بأس من استخدامه. أما في حال تكرر الالتهابات، وفي الفترة ما قبل انقطاع الدورة الشهرية أو بعد الولادة، يستحسن استخدام المستحضر الحميم للحفاظ على الترطيب.
 
 
 
ما نصيحتك للمرأة في الاغتسال اليومي؟
 
ما من سبب يدفع المرأة لاستخدام المستحضر الحميم في حال غياب المشاكل الصحية، ولكن بعض النساء سيلاحظن ارتياحاً أكبر عند استخدامه حتى في غياب المشاكل الصحية وخارج فترة النفاس أو انقطاع الدورة الشهرية. وفي هذه الحالة، أنصحهن بمتابعة استخدامه.
 
 
 
ما رأيك بالمستحضرات المطهّرة؟
 
إنها غير مناسبة للاغتسال الحميمي، بل إن استخدامها قد يؤدي إلى مشاكل في هذه المنطقة لأنها تغير الوسط الحيوي للمهبل وتؤدي بالتالي إلى انعدام التوازن فيه وبالتالي إلى حدوث التهابات. يجب عدم استخدام المستحضرات المطهرة إلا في حالات معينة مثل وجود جرح في هذه المنطقة أو بعد الجراحة.
 
 
 
يُقال إن المنطقة الحميمة تنظف نفسها. ما معنى ذلك؟
 
يضم الوسط الحيوي للمهبل بكتيريا نافعة تسمى “عصويات دودرلين” وهي تشكل خط الدفاع ضد الجراثيم. يؤدي الاغتسال إلى انعدام التوازن في المحيط الحيوي مما يقلص القدرة على مقاومة الجراثيم (الحميدة والخبيثة). ولذلك ينصح بتجنب الاغتسال المهبلي لأي سبب كان.
 
 
 
ما هي الخطوات الأنسب لتنظيف المنطقة الحميمة إذاً؟
 
بدايةً يجب عدم استخدام الليفة لأنها تحتوي على ميكروبات كثيرة. ينصح باستخدام اليد للاغتسال.
 
ولا تختلف طريقة الاغتسال في فترة الطمث، ولكن يجب غسل الأعضاء الحميمة صباحاً ومساء. من المهم أيضاً تغيير الفوطة الصحية كل أربع ساعات وإلا تبدأ البكتيريا بالتكاثر.
 
 
 
هل من طريقة للاغتسال بعد العلاقة الجنسية؟
 
عدا الاستحمام الطبيعي يُنصح أن تقضي المرأة حاجتها فوراً بعد انتهاء المعاشرة وبخاصة في حال كانت عرضة لالتهابات البول المتكررة.
 
 
 
 
 
هل يعزز ارتداء الملابس الضيق تكاثر البكتيريا؟
 
لا، ولكن الملابس الضيقة قد تؤدي إلى هيجان المنطقة واحمرارها وفي هذه الحالة يفضل استبدالها.
 
 
 
وختاماً، كيف تختصر القواعد الأساسية للنظافة الحميمة؟
 
ثلاث قواعد لا يمكن التغاضي عنها هي:
 
 
 
- عدم غسل المهبل من الداخل.
 
 
 
- عدم استخدام المستحضرات المطهرة بشكل يومي
 
 
 
- ليس من الضروري استخدام سائل اغتسال طبي ولكنه قد يشعر بعض النساء بالارتياح لأنه يرطب المنطقة ولا يحتوي على القلويات الموجودة في المستحضرات الأخرى.
 
 
 

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -