كيف أوقعت أمل علم الدين بقلب جورج كلوني؟

الفن والمشاهير منذ 2 سنوات و 10 شهور 1119
كيف أوقعت أمل علم الدين بقلب جورج كلوني؟

زواج جورج كلونى من أمل علم الدين يعتبر الخبر الأشهر فى عالم المشاهير. فلقد كان الخبر بمثابة الصدمه للصحف وعالم النجوم و بالأخص على النساء. فبعد اعتراف جورج كلونى المباشر انه لن يتزوج و انه سيظل عازب للأبد..فاجأ الجميع بارتباطه بأمل علم الدين و الذى وقع فى حبها مباشرة بعد 6 أشهر فقط من التعارف. و بالطبع بدأت الصحف تتكهن سبب ارتباط جورج كلونى المفاجيء: هل اوقعت أمل جورج فى حبها؟ هل أعجب بنجاحها؟ أم لانه بلغ هذه المرحلة من العمر 52 دون زواج.
و على الرغم من التساؤلات التى أبداها الكثير، فقد قررنا الخوض فى الامر بطريقة مختلفة و معرفة الأسباب الرئيسية التى تجعل منهم أفضل زوجين.
1- أمل علم الدين ليست النمط المعتاد
اشتهر جورج كلونى بعلاقته المتعددة و خاصة بنمط معين من الفتيات، فعادة ما تكون عارضة أزياء أو ممثلة أو غيرها. و لكن أمل علم الدين بعيدة كل البعد عن هذا النمط، فهى محامية ناجحة من المقربين لكوفى عنان و غيره من مشاهير السياسة، فهى تتمتع بالذكاء و الحنكة. و ربما يكون هذا السبب الرئيسى فى انجذاب جورج كلونى لها، فذكائها و نجاحها من اهم العوامل التى جعلته يغير من النمط المعتاد فى علاقاته ويخرج عن المألوف.
2- الإهتمام بحقوق الإنسان
عادة ما يقال ان الأزواج يجب أن يكون بينهم عامل مشترك حتى و ان كان واحد. و لقد اجتمع جورج كلونى و أمل علم الدين على أهمية مساعدة الناس و الخوض في الانسانيات. فجورج كلونى هو أحد مؤسسى منظمة Not On Our Watch و التى تهتم بمحاربة الإبادة الجماعية و الفظائع حول العالم. بل و رشح جورج هذا العام لجائزة الجولدن جلوب عن أعماله السينمائية و التى تتميز بأهدافها النبيلة و التى تهتم عادة بحقوق الإنسان. أما أمل علم الدين فهى محامية و مدافعه عن حقوق الإنسان، فهى من المحاميات التى كرست حياتها للحفاظ على حقوق الإنسان حول العالم.
3- الأسرة و اهتماماتها
تتشارك عائلة جورج كلونى و أمل علم الدين نفس الإهتمامات. فوالد جورج كلونى من أشهر الصحفيين فى الساحة. أما والدة أمل، السيدة باريا علم الدين من أشهر الصحفيات فى الشرق الأوسط و انجلترا. بل و إشتهرت بلقاءاتها مع عدد من المشاهير و كان أهمهم غاندى. فوجود إهتمامات مشتركه تجعل الأسر أكثر ترابط من غيرهم.
4- أمل تدعم أصدقاء جورج
لم ينتهى الأمر عن مشاركتهم العديد من الإهتمامات بل عملت أمل على وجودها فى حياة جورج على مختلف الأصعدة. فكانت من أكثر الداعمين لأصدقائهم و منهم أنجلينا جولى حين عقدت مؤتمراً للحد من العنف الجنسى فى العالم. و كانت من اهم الحاضرين و الداعمين للقضية.
5- يتمتعا بالذكاء و الأناقة و الجمال
نعم لا يمكن ان تنسى أنهما يتمتعا بالإطلالة الجيدة و الذكاء و الأناقة. و هذا ما يجعلهما زوجين مثاليين.
6- حمايتها أهم
على الرغم من أن جورج لا يرد على الإشاعات مهما كثرت حوله الا انه هذه المره قرر أن يدافع عن خطيبته عندما نشرت صحيفة USA Today قصة حول رفض والدة أمل هذه الزواج و خاصة لإختلاف الدين و السن و غيرها من العوامل. فلم يستطع جورج تناسى الموضوع و انما خرج عن صمته و دافع عن خطيبته ووالدتها، فهذا دليل كاف على حبه لها.
7- الواقعية من أهم سمات أمل علم الدين
لقد إلتقطت لأمل العديد من الصور و هى متجهة الى مطار فينسيا و للمفأجاة لم تكن بصحبة احد المصممين أو حتى من يساعدها فى حمل حقائبها. بل كانت بمفردها دون رفيق.
8- إعترف بحبه لها
و لأول مره فى حياة جورج كلونى اعلن عن حبه لأمل علم الدين على الملأ قائلا انه يحبها جدا و ينتظر لحظة الزواج منها.
9- فازت بإهتمام أصدقائه
لم تفز أمل بحب و إهتمام جورج فقط، بل على ما يبدو أنها فازت بإهتمام اصحابه المقربين مثل مات دامون و زوجته ليسيديا و جون كراسنكى و ايملى بلانت و براد بيت و أنجلينا جولى. و لم تتواجد أمل فقط برفقتهم فى الأماكن العامه و لكنهم يمضون الأجازات معا.
10- يحبون نفس الأماكن
يمتلك جورج كلونى إحدى أجمل البيوت فى فينسيا و ذلك لعشقه الشديد لهذه البلد. شاركته أمل علم الدين هذا الحلم و حبها للبلد. و لذلك كان من الطبيعى اتمام زواجهما هناك.
 
 

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -