وضعية شعرك عند النوم تحكي عن شخصيتك

شخصيتي وحياتي منذ 11 شهور و 10 ساعات 949
وضعية شعرك عند النوم تحكي عن شخصيتك

في أيّ اتجاه تنتشر خصلات شعرك حين تخلدين إلى النوم؟ ربما يُشعرك هذا السؤال بالدهشة، لا سيما أنّه لا يسعك الإجابة عليه إلا في حال طلبت إلى أحد أفراد عائلتك أن يراقب ذلك. على أيّة حال، اعلمي أن الوضعية التي يعتمدها شعرك أثناء النوم قد تدلّ على بعض صفاتك الشخصية وطباعك. هذا صحيح، فهل أنت مستعدة لمعرفة المزيد؟

1- تدعين شعرك يتمدد بشكل طبيعي على جانبي وجهك

هذا يشير إلى أنّك امرأة تتحلى بالحيوية والنشاط والانطلاق. فأنت تتوقين دائماً إلى تعلم أمور جديدة وإلى خوض تجارب واختبارات ومغامرات غير مسبوقة ولا تشعرين بالاكتفاء في هذا الاتجاه، لا سيما أنك تمتلكين الكثير من الأفكار الإيجابية ومن الطاقة المفيدة. وحين يتعين عليك أن تحققي هدفاً ما، فإنّك لا تعرفين التراجع وتظهرين الكثير من الجدية والالتزام والصلابة ولا تشعرين بالانهزام أبداً.

2- تعقدين شعرك على شكل ذيل حصان

هل تفعلين هذا فعلاً؟ إذاً، أنت تنشدين السكينة والسلام الداخلي بشكل دائم وتفضلين أن تعيشي حياة مستقرة وبعيدة عن التوتر والاضطراب. كذلك فأنت لا تحبذين البقاء وحيدة وتظهرين الكثير من الاحترام تجاه الآخرين وقيمهم وآرائهم. بل أكثر من ذلك، أنت صديقة ودودة ومهذبة والكثير من الأشخاص المحيطين بك يحبون مجالستك والتحدث إليك.

3- شعرك يغطي القسم الأعلى من الوسادة

في حال كان شعرك يعتمد هذه الوضعية أثناء نومك، فهذا يدلّ على أنّك موضع ثقة صديقاتك والأشخاص المحيطين بك. فأنت تعتبرين الشخص المثالي في الدائرة الاجتماعية حيث تعيشين، إذ يحب الآخرون محاورتك. بل إنهم يطلبون إليك أن تقدمي لهم النصائح ولا سيما حين يواجهون المواقف الصعبة، ذلك أن آراءك تعود عليهم غالباً بالفائدة.

4- تصففين شعرك على شكل ظفيرتين جانبيتين

إذا كان هذا هو خيارك، فهذا يشير إلى أنّك تقدّرين صفات شخصيتك بشكل كبير وتثقين بنفسك ولا تتأثرين بما يقوله الآخرون بشأنك. وهكذا يمكن الأشخاص المحيطين بك أن يعتمدوا عليك حين يتعيّن عليهم تحديد الخيارات وأخذ القرارات الصعبة. وإن أظهرت أحياناً اللامبالاة، يعلم الجميع أنك دافئة القلب.

5- ينتشر شعرك بشكل فوضوي

هل يحدث هذا فعلاً؟ إذاً، أنت تحبين نفسك إلى حدّ كبير جداً. فبالرغم من أنّك تحبين أيضاً تمضية الوقت برفقة الآخرين، إلا أنّك تضعين الاهتمام  بذاتك على رأس أولوياتك وتسعين دائماً إلى تحقيق شعورك بالراحة قبل كل شيء. كذلك فإنك تحرصين على أن تتمتعي بالحرية وترفضين أن يفرض أحدهم عليك رأيه أو أن يحتل مساحتك الخاصة. أضف إلى هذا أن القيم والتجارب هي أكثر أهمية، بالنسبة إليك، من المادة.

 

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -