لماذا منع ملحم جونيور من تلقي العزاء في جنازة والده ملحم بركات؟

الفن والمشاهير منذ 9 شهور و 23 ساعات 1857
لماذا منع ملحم جونيور من تلقي العزاء في جنازة والده ملحم بركات؟

على الرغم من انتهاء مراسم العزاء والجنازة، لا يزال ملحم جونيور ابن الموسيقار ملحم بركات مصرّ على التزام الصمت، أزاء المعاملة التي لقيها من عائلته

فقد مُنع جونيور من تلقّي العزاء مع العائلة وأرغم على الجلوس في الصفوف الخلفية، ما دفعه إلى التلاسن مع زوج أخته غنوة، وهو شجار التقطته الكاميرات، ما دفع بالعائلة إلى محاولة لملمة الموضوع كي لا يشوّش على جنازة الموسيقار. ورغم تركيز وسائل الإعلام على المعالمة السيئة التي لقيها جونيور، أصرّت العائلة في مراسم الجنازة على منعه من الجلوس في الصفوف الأمامية لتلقّي العزاء، فوقف قرب تابوت والده مع والدته مي حريري، ومرّت المراسم على خير، إلا أنّها فتحت أعين وسائل الإعلام على الخلافات داخل العائلة الواحدة. فقد تأججت الخلافات بعد أن قامت مي حريري بتسريب خبر مرض الموسيقار، وهو ما كان يحاول أن يخفيه على وسائل الإعلام، وهو ما دفع بالعائلة إلى اتخاذ موقف عدائي منها، انعكس على جونيور الذي كان يقيم في منزل والده منذ سنتين ونصف، بعد أن غادر بلجيكا التي كان يتعلّم فيها بناءً على طلبه.

يذكر أن الموسيقار تزوّج مي حريري في بداية التسعينيات، بعد أن أغرم بها، وكان حينها لا يزال متزوجاً من السيدة رندة، فأشهر إسلامه وعقد قرانه على مي، قبل أن يتطلقا بعد إنجابهما ملحم جونيور، الذي لم يظهر إلى الأضواء إلا بعد وفاة والده.

 

المصدر : مجلة الجميلة

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -