علامات تنبّه بضرورة قص شعركِ!

الجمال والأناقة . linic منذ 2 شهور و 24 ساعات 0
علامات تنبّه بضرورة قص شعركِ!

لا شك أن الشعر الطويل يمنح المرأة مظهراً جذاباً ومتألقاً، ولكن في بعض الأحيان يكون الحل الأمثل هو قص الشعر، ليس لتحصلي على قصّة جديدة ولافتة فحسب، ولكن للحفاظ على صحته وحيويته.

إليكِ 6 علامات يخبرك بها شعرك كي تقومي بقصّه.

أطراف متقصفة

قومي بالتحقق من أطراف شعرك لمعرفة إذا كان يحتاج إلى قصه أم لا. إذا وجدتها ضعيفة وخفيفة بالمقارنة ببقية الشعر، فهذا يعني أنها تحتاج إلى القص. إذا بقي شعركِ هكذا تالف لفترة طويلة، فلن تساعديه في النمو بصورة طبيعية وستزيدي من فرص تقصفه أكثر فأكثر وضعفه.

طول الشعر بعد صبغه

بعد مرور وقت من صبغ الشعر، سوف يزداد طوله، ويبقى اللون في أطراف الشعر، وسوف تلاحظين أن الجزء في الأطراف أصبح ضعيفاً ورقيقاً، وبالتالي يحتاج إلى القص. من المفضل أن تتخلصي من هذه النهايات الملونة والتالفة حتى ينمو شعرك أكثر نضارة وحيوية.

تضرر الشعر من الحرارة

مثل تلف الشعر بسبب الصبغة، يؤدي الإستخدام المتكرر لمجفف الشعر والمكواة إلى إجهاد الخصلات بصورة كبيرة، مما يجعله يحتاج إلى القص. يمكن ملاحظة أن الشعر أصبح باهتاً ومجعداً أكثر مما كان من قبل، فهذا مؤشر لضرورة التخلص من أطرافه.

ثبات طول الشعر

من الطبيعي أن ينمو الشعر ربع بوصة في الشهر الواحد، وفي حالة ثبات طول الشعر أو بطء نموه، فهو بحاجة إلى تغذية وعناية خاصة. أهم خطوات العناية بالشعر لإصلاحه هي القيام بقص أطرافه، بالإضافة إلى إستخدام المستحضرات التي تساعد في تطويل الشعر.

عدم تساوي الشعر

نتيجة عقد وتشابك الشعر والتعامل معه بطريقة خاطئة، فيمكن أن يتلف أثناء التمشيط وتصبح أطرافه غير متساوية، وبالتالي يجب قص أطرافه بشكل منتظم. بعد قصه، يجب تمشيطه بالمشط الخشبي ذو الأسنان الواسعة وتجنب التمشيط وهو مبلل حتى لا يتقطع من جديد.

الشعر الخفيف

تعاني كثير من النساء من مشكلة تساقط الشعر، أو أن يكون الشعر خفيف بطبيعته بسبب خصلاته الرقيقة. ينصح صاحبة الشعر الخفيف بأن تختار قصّة متدرجة الطول وتبتعد عن الشعر الطويل، حيث أن الشعر القصير سوف يعطي إيحاء بأنه أكثر كثافة.

التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -