مسلسل بين الماضى و الحب الحلقة 53

HD
منذ 981 يوم
192313

مسلسل بين الماضى و الحب الحلقة 53

مجموع 626 تقييم 4.46
 

التعليقات (58)

الرجاء الدخول لإضافة تعليق

  e0man  . منذ 980 يوم

متى راح ينزلون الحلقة ولو سمحتو الا تعرف الاحداث لا تقولها بلييييز


  miss.frawla  . منذ 980 يوم

http://www.youtube.com/watch?v=tv5ALSjCa0Q حبيبتي هذا اهوا الاعلان شووفيها


  Lo0oloa  . منذ 980 يوم

راح ادور الاعلان بيوتيوب خاطري اشوفها


  miss.frawla  . منذ 980 يوم

انا شفتها باعلان ام بي سي كان واااااااااااو شكلها


  Lo0oloa  . منذ 980 يوم

انا من هل عرس كله متشوقه اشوف شكل ليلى بالعرس كيف بتطلع ههههههههههههههه


  miss.frawla  . منذ 980 يوم

ههههههههههه منووول اتوقع العرس الحلقتين الياييين يعني يمكن 55 او 56 جذي واتوقع تنزل 54 بعد ساعه جذي


  manao0o0l  . منذ 980 يوم

متى تنزل حلقه54 بليز عجلووو علينا وبعدين متى عرس راشد يارب حيييل مصخت سالفتهم من بدا المسلسل وهم يبون يتزوجون وتناصف المسلس ولا شفنا ششي عليهم مطط مو طبيعي


  miss.frawla  . منذ 980 يوم

السلام عليكم يالغالين عفيه لحد يحرق علينا احداث الحلقات دام كل شخص يقول شنو بيصير ليش اتابعون يعني خلاص لو سمحتو الي بيعرف يدز للثاني مسج الاحداث وخلاص


  fifi123456789  . منذ 980 يوم

www.facebook.com/MosalsalBainAlmadiWalhob


  fifi123456789  . منذ 980 يوم

ملخص الحلقة 54 من مسلسل بين الماضي والحب المشهد الأول : ليلي دخلت عند عمامها المكتب تقول يبت لكم دراسة نتيجة خطة تسويق ودخل عليهم سلطان سلم علهيم برسمية، قالت بتتكلم خطة عن أبوظبي وسلطان قالهم إنه : واحد اسمه حسن راح يدير الفندق بأبوظبي ، وانه هو-سلطان- بياخذ رآسة الشركة هني بالكويت .. سالم و وليد بالمطعم .. سالم يبارك لوليد انه قرر يتزوج بثينه وانه شفيه زعلان وهو بيتزوج المفروض يفرح .. قال وليد : لأنه بيتزوج البنية اللي ما كانت بباله قاله سالم : لازم تنسى ليلى بثينة ونهى بالسيارة عند مكتب عبدالله وبثينة تعطيها أوامر .. وتقولها هذي كروت فيها اسم مزور .. وتنزل تسوي الخطة على عبدالله .. الاخوان بالمكتب .. خالد يقول لبدر : أخوك ين وقعد .. بدر يقول لسلطان : شلون تخلي الشغل .. ليلى منحرجة تبي تقوم تستأذن .. قالها سلطان : قعدي .. وسألها : تعتقدين .. شلون صارت الحريجة .. ؟ قالت تماس كهربائي. قال بدر : لا تحرجها قالت : أعتقد انه سلطان ماله شغل مو خطأ اداري لو مشكلة تماس .. سلطان سألها : اي فندق يتطور أسرع .؟ قالت : لا تحرجني .. حاول فيها .. فقالت : فندق جدة سألها : أي فندق أعلى ايرادات .. ؟ قال أبو ظبي .. قال خالد : لأنه الأطور والأكبر و المفروض تجيب ايرادات اكثر .. وبدر يهدي الوضع .. وليلى متوهقة بينهم .. وسلطان يعتذر لو احرجها .. وبدر يطلب من ليلى تخليهم بروحهم .. وسلطان قال : بطلع وياها ، وزهبولي مكتب .. وانا شبعت حجي .. عن اذنكم .. نهى عند عبدالله ب اسم مزور .. وعطته كرتها .. وشكله انعجب فيها .. لطيفة وليلى على التلفون .. لطيفة تقولها هذي فرصتج ..ما تتفوت .. استغلي الوضع .. ليلى : ما أحب هالحركات بس مضطرة .. ليلى وسلطان باللوبي .. سلطان : طلب منها تعرف هم شنو قاعد يفكرون فيه ، وقال : عشان أعرف أجهز نفسي ، وانه تعطيه أرقام .. السالفة مجرد أرقام .. ليلى : قالت مو مسألة أرقام ، مسألة مبدأ وأخلاق .. سلطان : قلبّي كلامي بمخج .. لو لقيتي إنه من مصلحة الشركة أديرها دقي علي .. وأنا أشوف اني أقدر أدير الشركة أحسن من خالد .. وإنه هو وايد يحب أخوه خادل لكن يشوف نفسه أقدر منه ، و طلب منها اللي صار يتم بينهم .. وليلى قالت ان شاء الله ، وكانت متضايقة .. فاطمة و صديقتها يتكلمون عن إبراهيم .. وفاطمة متأثرة ومتضايقة .. لما طلعت صديقتها لحقها إبراهيم عباله إنها فاطمة ويقول لعمر صديقه إنها وايد حلوة .. قاله عمر ليش ما تلحقها .. إبراهيم قال مايبي يلحقها للبيت وبتعدى على خصوصياتها .. ومستمتع انه يشوف هالجمال كل يوم رايح سيارته .. هدى وياسمين يتكلمون عن ابراهيم و ما تقدر تاخذ منه موبايله .. دقت مروة على ياسمين .. تبي تقولها موضوع مهم قبل العرس ووافقت ياسمين .. وياسمين شكت بشي .. نهى وعبدالله .. ويسألها انه متى بترد مصر .. قالت له ما شافت الكويت .. قال بيعزمها على مطعم و بتتقابل معاه .. وطلعت من المكتب لبثينه .. وقالت : ما يجيبها الا ستتاتها ومستانسين .. بالفندق .. بليل .. ليلى طالعة وقفوها بدر وخالد .. قالوا : بغينا نكلمج عن الموضوع اللي صار مع سلطان اليوم .. قالت : لا تخافون اللي صار مراح يعرفه احد .. وهذي خلافات عائلية تصير بأحسن العوايل .. وخالد مستانس عليها وقعد يمدحها وقال ما شاء الله عليج ، عقلج كبير .. بكلمج باجر .. انتي مديرة التسويق ولازم تعرفين كل شي .. أنا بقولج شللي بيصير والأوضاع شلون بتصير لو سلطان قرر يقعد بالكويت .. ويمر وليد (وليلى شكلها مستانسة انها تنمدح جدام وليد ) جان يقول وليد حق عمامه : ماشيين ؟ جان يقوله عمه خالد : ما شاء الله ما شاء الله مبروك ، بتتزوج بثينة ؟ وتتغير ملامح وليد .. شوي متوهق .. وليلى تغير ويهها وانصدمت .. قال بدر : أنا اللي قلت حق عمك ، احنا ما حبينا ننشر الخبر قبل عرس ولد عمك راشد .. ويبتسم وليد .. قالوا العمام مع السلامة .. قالت ليلى مع السلامة .. راحوا العمام وكان بيلحقهم وليد .. ونادته ليلى .. : وليد .. وشكله متضايق .. وكاسره خاطره .. قالت له بألم : انت صج بتتزوج بثينة ..؟ وليد ويهه متوهق قطعوا المشهد .. (وعقب مليون مشهد كملوا عنهم) نهى وبثينة بالسيارة .. وبثينة ناطره شخص عشان تنفذ خطتها .. ونهى خايفة تبي ترجع البيت .. الجدة ودلال ومروة وفضة .. والجدة تقول لفضة عن بثينة وفضة ماتذكر أحد .. وقامت الجدة مع فضة .. ومروة ودلال يتكلمون عن أحمد وانها بتطلع تشتري ساعة معاه .. بياخذ رايها .. فيصل الهايمي وأحمد .. يتكلمون عن دلال يبونها تين وتقعد .. وأحمد يقول البنت شكلها وايد طيبة حبوبة راح تسهل علينا الأمور .. الابو قال دير بالك لا تخلط الأمور ودير بالك تحبها أبيك تدمرها .. و أحمد قاله أترجاك .. أترجاك .. ما تحاتي .. جاسم بالغرفة يتذكر حواره مع ليلى عن تزوير اسمها.. ، ويقول بنفسه : راح أعرف كل شي عنج .. وراح تكونين لي .. عجبج ولا ما عجبج .. وليد وليلى : ليلى .. بتدمع عينها : قالت له : انت تحبها .. ؟ بلع ريجه و قال : ليش تبين تعرفين .. هذا شي مو شغلج .. (قلب ويهه للجد) قالت : بس أنا أعزك وأحترمك ، صعب علي إني أنا أشوفك مع بثينة ، انت بتتزوج وحده ما تستاهلك ..(وكانت معصبة ومقهورة) قال : عيل منو اللي تستاهلني ؟ نسيتي سالفة بوظبي ؟ (يكلمها ببرود وشبه احتقار) قالت : انت مو فاهم انا شقاعد أٌقولك ؟ أٌقولك أنا مقهورة إنك راح تتزوج وحدة مثل بثينة، أنا أدري انك بتتزوجها وانت ما تحبها .. وهي ما تصلح لك .. قال : مافي أحد كامل غير الله ، بثينة ، أوكي عندها أغلاط بس هي على الاقل تحبني وتهمها سعادتي ومراح أتردد بزواجي منها .. ليلى : أنا ما اشك انها تحبك ، بس بطريقة غريبة ، أو يمكن تحبك أو مهووسة فيك ، إنت ما شفت شنو سوت فيني ؟ شي يلووع الجبد .. ما شفت شكثر تجذب عليك يا وليد !! لازم تفكر عدل ، شوف شنو سوت فيك يا وليد .. سممت أفكارك ، وقلبت مخك علي .. وليد : بس عاد .. سكري هالموضوع ، تحجينا فيه وايد من قبل ، أنا بتزوج بثينة ، وهذا شي ما يخصج ،، قبل .. كنت أحبج وميت عليج ، وانتي جذبتي علي .. (ليلى منصدمة) انتي عمرج ما حبيتني مثل ما حبيتج .. دمعت أكثر وقالت له : كنت .. كنت تحبني يا وليد ؟ وسألته : يعني الحين ما تحبني .. سكت وليد ونزل عينه .. ومشى راح .. وليلى تصيح وتقول : أنا أدري إنك للحين تحبني .. أنا واثقة انك تحبني .. وليد بالسيارة يسوق وهو متضايق ..ويتذكرها لما تسأله كنت تحبني يا وليد ، ويقول : ليش للحين أحبج.. وانا بتزوج بثينة على الأقل محترمة أكثر منج .. بثينة ونهى واقفين ينطرون شخص .. ياهم واحد من عبدة الشيطان واخترعوا ( المشهد يضحك) والشخص جاي يتأكد إنه محد معاهم ووصل طارق .. قالت له بثينة : انت طارق .. ؟ قال : انتي بثينه طلعتي حلوة .. وعطاها مخدرات وعطته فلوس .. ومشوا .. لطيفة وليلى بالشقة .. ولطيفة تقولها : انتي شعليج واحد يحب وحده بيتزوجها .. قالت ليلى : لازم أكشف بثينة .. قالت لطيفة : .. فكري بروحتنا مصر وشلون بنكسر الدنيا .. بثينة تقول لنهى نزلي حق عبدالله .. و نهى خايفة تنزل مع المخدرات و بثينة تقولها نزلي يالله وانا ناطرتج عشان ارجعج البيت .. محمد و أمه .. يتكلمون عن سالفة البدون وأبوه وأنها تحبه وماندمت انها خذته .. وأنه أبوه لاحس لا خبر .. وانه مختفي وهي عادت الناس كلها عشانه .. ( >> توني أدري أبوه عايش !! >> عسى مو واحد من الماسي لووول ) مروة تقول لدلال عن امها وشلون بتكون ردة فعلها لو عرفت انه في واحد بيتقدم لها .. وانه امها ما تحبها .. و انه أمها بس تحب راشد .. (ودلال يعني توها تدري !! ) وتقول توني أدري إنه خالتي منيرة جذي .. وأبوج شلونه ؟ قالت أبوي يحبني وطيب .. وأمي لأ .. وقالت لها دلال : انا احبج و وابوج يحبج ومحمد يحبج.. و مروة مستانسة على محمد .. وتذكرت موعدها مع ياسمين .. دلال قالت انتي متأكدة اللي تسوينه صح ، راح يكرهونج ويعادونج .. قالت مرورة: أنا مراح أقولها اللي عرفته بالضبط، ومراح أقولها تقول حق راشد منو اللي قالها ، وبجذي خطة راشد راح تخترب .. >> الحوار مو مفهوم عدل .. بس هذا اللي قالوه ! نهى وعبدالله بالمطعم .. وبثينة تدز مسجات لنهى تبي تعرف شنو صار .. و عبدالله متضايق انها لاهيه عنه بالبلاك بيري .. * آخر مشهد : ياسمين ومروة على البحر .. ومروة تقول حق ياسمين بكلمج عن زواجج من أخوي راشد .. و يخلص المشهد .. وخلصت الحل

مشاركات ذات علاقة