دراسة أسترالية توصى السيدات الحوامل بالحصول على مكملات اليود

 

 

صورة أرشيفية

أوصت دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون من جامعة أديلايد الأسترالية، السيدات الحوامل بالحصول على المكملات الغذائية من عنصر اليود، نظرا ً لأهميته الكبيرة والحيوية على الجنين الصغير، ودوره فى تطور ونمو مخه وقدراته العقلية.

وأشار البروفيسور "فيكى كليفتون" أحد المسئولين الرئيسيين عن الدراسة إلى أن "اليود" من العناصر الأساسية والضرورية جدا ً لتطور ونمو المخ البشرى ولدعم وظائف الغدة الدرقية، ويجب أن يحرص الإنسان وخاصة السيدات الحوامل على الحصول على الكميات اللازمة منه بشكل يومى.

وعلى هامش الدراسة، أكد الباحثون أن تناول الخبز المدعم بملح اليود غير كاف إطلاقاً لإمداد السيدات الحوامل وأجنتهن بالكميات اللازمة من هذا العنصر الحيوى، لافتين إلى أن السيدات اللاتى يقومن بتناول هذا الخبز المدعم، ولم يحصلن على المكملات الغذائية من اليود، ظل يعانين من نقص واضح فى مستوياته بالدم.
وتصف منظمة الصحة العالمية "WHO"، "نقص عنصر اليود" بأنه السبب الأكثر شيوعا ً للإصابة بتلف وتدمير المخ فى العالم، ولكن يمكن الوقاية من ذلك تماما ً بالحصول على إمدادات ثابتة ومنتظمة منه.
وتشير المنظمات الصحية الرسمية بضرورة حصول الإنسان البالغ على حوالى 150 ميكروجراما من عنصر اليود بشكل يومى، بينما ترتفع الكمية إلى 290 ميكروجراما فى حالة الحمل أو الرضاعة.

يُذكر أن اليود يوجد بكميات كبيرة فى الأطعمة التالية: خضروات البحر، وخاصة عشب البحر، والتوت البرى أو الكرانبيرى، والزبادى العضوى والفراولة العضوية والبطاطس، وهى من أغنى الخضروات بعنصر اليود.

جاءت هذه النتائج فى دراسة حديثة نشرت بدورية "Nutrition Journal"، وذلك على الموقع الإلكترونى للدورية فى الثامن عشر من شهر يونيو الجارى.

 

. . 53 . 0
إضافه رد جديد
التعليقات 0