ليبيا تمنع النقاب في الجامعات

ليبيا تمنع النقاب في الجامعات
في قرار مفاجئ تم منع النقاب في الجامعات الليبية، و بررت السلطات الليبية قرارها هذا أن بعض المنحرفين يتخذون من النقاب ساتر لأعمال غير أخلاقية. و جاء هذا القرار بعد اكتشاف شبكة تجند بعض طالبات جامعة "قار يونس" الليبية للعمل في الدعارة. و اعتدن فتيات هذه الشبكة على تغيير لباسهن في الحمامات و أدراج الكليات بملابس أخرى مبتذلة و بعدها يخرجون مع طلبة المتعة في سيارات أجرة و التي تقرر أيضا حظر دخولها الى الجامعة.

و ينص القرار على التزام الطلبة و الطالبات خصوصا باللباس المحتشم في الجامعة يراعي فيه الذوق العام وعدم ارتداء القبعات، وكذلك القمصان المكتوب عليها باللغة الإنجليزية وعدم ارتداء الملابس الضيقة والأزياء الملونة والمزركشة والإكسسوارات. كما و تم التحذير من وضع الماكياج المبالغ به وإحداث ضوضاء أو التلفظ بكلمات غير مهذبة لوحظ أن الطالبات يستعملنها داخل دورات المياه.

وشدد القرار على أنه "يمنع منعا باتا ارتداء الخمار أو النقاب داخل الحرم الجامعي"، كما حذر من وجود الطلبة والطالبات في الأماكن المغلقة والمنعزلة مما يثير الشك.

و في حديث لأحد المسؤولين عن الجامعات الليبية أوضح أن هدف هذه القرارات هو حماية الطلبة في الجامعات . و تعتبر هذه هي المرة الأولى التي تقدم فيها السلطات الليبية على اتخاذ قرار مثير للجدل على هذا النحو.

أما عن ردود فعل الطلبة في جامعة قار يونس التي بدأت فورا بتنفيذ القرارا ، فقد انقسم الطلبة الى قسمين منهم من يقول أن هذه التدابير بمثابة اعتداءا على الحريات الشخصية للطلبة،و يقول البعض الآخر إنها ستساهم إلى حد كبير في ضبط الأمور داخل الحرم الجامعي الذي عانى مؤخرا من اختلالات خطيرة رصدتها عدة أجهزة أمنية.

. . 823