الحمل و الولادة في 3 ساعات

الحمل و الولادة في 3 ساعات
شخّص أطباء في بريطانيا إصابة امرأة بانتفاخ في الأمعاء ولذا قررت المضي في حياتها بشكل طبيعي ولم تعلم ان الانتفاخ ليس سوى حمل طبيعي، إلا قبل ساعات من ولادة صغيرتها.


وبيليندا وايت، التي أكملت حياتها بشكل أكثر من طبيعي، ظلت تمارس رياضات عنيفة، حتى أنها تعرضت للصدم من قبل سيارة. ولفتت إلى أن الخطأ لم يتوقف عند هذا الحد،
إذ ان الأطباء عادوا وأخطأوا في تشخيص مرحلة حملها وقالوا لها إنها في الشهر الثالث، لكن بعد 3 ساعات فقط على خروجها من المستشفى أنجبت وايت طفلة كاملة وبصحة ممتازة.


وقالت «لم أشعر بأي شيء يتحرك بداخلي، ولم أفكر أبداً انني حامل كما لم تخطر الفكرة على بال الأطباء».

. . 436