قرية هندية تحل مشكلة الدعارة بتزويج بناتها جماعياً

قرية هندية تحل مشكلة الدعارة بتزويج بناتها جماعياً
اقامت قرية في غرب الهند حفل زفاف وخطبة جماعيا لاحدى وعشرين فتاة بهدف القضاء على عادة البغاء التي تستغل فيها النساء منذ قرون في منطقة فقيرة ومهمشة كانت مجتمعا بدويا منذ فترة.  وتجمع مئات الضيوف من القرى المجاورة والمسؤولون الحكوميون في احتفال شهد ثماني حالات زواج و 13 خطبة في سرادق ضخم بقرية واديا على بعد 115 كيلومترا غربي مدينة بالانبور في ولاية جوجارات الهندية.
 
 وقال فيجاي بهات مسؤول التنمية بمقاطعة باناسكانثا التي تتبعها قرية واديا.
 
البغاء تقليد شائع في المنطقة على مدى عصور وهو أمر طبيعي جدا بالنسبة لهم. فهم لا يعتقدون انهم يفعلون اي شيء خطأ. لكنه امر غير متحضر وغير لائق.   
 
واضاف: عن طريق تزويج وخطبة هذه الفتيات فقد استطعنا كسر هذه الثقافة. فمتى تتزوج الفتاة فإنها تتوقف عن هذه المهنة ومتى تخطب فإنها تتوقف عن هذه العلاقة”.  وجلست الفتيات اللواتي تزينّ بالحلي الذهبية وارتدين ملابس قرنفلية زاهية على منصة مرتفعة في طابور طويل الى جانب ازواجهن وخاطبيهن الذين ارتدوا عمامات ذهبية اللون بينما ردد راهب هندوسي الاهازيج والتراتيل.  وقال نشطاء ان الفتيات اللواتي اتين من قبيلة السارانيا حيث لا تتزوج النساء عادة ويعملن عاهرات في بلدات ومدن قريبة سيصبح بمقدورهن الان ان يتوقفن عن مهنة امهاتهن وان يعشن حياة “طبيعية صالحة”. 

. . 962